ولي عهد الفجيرة يشيد بجهود " جمعية الشحوح للتراث الوطني "  :1.    إبراز وتنمية المواهب الثقافية والتراثية للشباب.2.    الإسهام في خلق روح التآلف والتعارف بين الأعضاء


هنأ رئيس وأعضاء مجلس ادارة جمعية الشحوح للتراث الوطني بابوظبي واعضاء الجمعية العمومية لها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وأصحاب السمو اعضاء المجلس الاعلى حكام الامارات والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة بنجاح جهود الإمارات الرامية لاعتبار تربية الصقور أو «الصقارة» ضمن التراث الإنساني في قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونيسكو).

كما هنأت الجمعية مستشار سمو ولي عهد أبوظبي للثقافة والتراث مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث محمد خلف المزروعي بجهوده وجهود الهيئة بهذا الانجاز حيث تعتبر الإمارات الصقارة جزءاً مهما من ثقافها وتاريخها ومن خلال هذا الإنجاز الفريد من نوعه على مستوى الدول العربية تكون الصقارة قد حصلت على أرقى وأهم اعتراف عالمي كتراث ثقافي إنساني».

وكانت (يونيسكو) اعتمدت الاسبوع الماضي تربية الصقور ضمن قائمة التراث الثقافي غير المادي للإنسانية. وأقامت الجمعية امس ملتقى تراثيا استضافته باستراحة سيف أحمد بن الشيخ علي عضو مجلس ادارة الجمعية بحضور عبدالله راشد بن لقيوس الشحي وعدد من أعضاء مجلس الإدارة والجمعية العمومية اثنوا خلاله على الانجاز التراثي الوطني الكبير .

واعرب بن لقيوس عن فخره واعتزازه بجهود الهيئة بقيادة محمد خلف المزروعي مؤكدا اهمية تضافر جمعيات الفنون والتراث الشعبي بابوظبي مع الشريك والداعم الاستراتيجي لها « الهيئة» في تحقيق رؤية أبوظبي للعمل التراثي الوطني بما يحقق الاهداف الاستراتيجية له وتحقيق جهود المحافظة عليه واحياءه وتحقيق تناقله بين الأجيال .وشكر الهيئة على متابعتها المتواصل لعمل جمعيات الفنون والتراث الشعبي بابوظبي واشراكها بالاحتفالات الوطنية والمناسبات العامة .


..............................................................................................................................................................................
ولي عهد الفجيرة يطلع على أنشطة وبرامج جمعية الشحوح للتراث الوطني

إطلع سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة من سعادة عبدالله راشد بن لقيوس الشحي رئيس جمعية الشحوح للتراث الوطني بأبوظبي على برامج وفعاليات احياء التراث الشعبي والحفاظ عليها من الاندثار وتحقيق تناقلها الصحيح بين الأجيال والتي تقوم بها الجمعية .
وتلقى سموه بندقية تراثية ودرع الجمعية بمناسبة اليوم العالمي للتراث وتقديرا لدعم سموه لمبادرات إحياء التراث الشعبي

..............................................................................................................................................................................
..............................................................................................................................................................................
ابوظبي : رفع سعادة عبدالله راشد بن لقيوس الشحي رئيس مجلس ادارة جمعية الشحوح للتراث الوطني وأعضاء مجلس ادارة الجمعية وأعضائها في برقية تهنئة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإلى مقام أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله وإلى إخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وإلى مقام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لإدراج منظمة " يونسكو " لمدينة العين على قائمة التراث الإنساني العالمي.
وأشاد بن لقيوس بهذا الإنجاز الذي تحقق بفضل الرعاية الكريمة التي يحظى بها تراث الإمارات من قيادة الدولة الرشيدة.
وهنأ سموه معالي عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس مجلس إدارة المجلس الوطني للسياحة والآثار ومعالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة رئيس هيئة أبوظبي للثقافة والتراث .
وأكد بن لقيوس إن إدراج مدينة العين في إمارة أبوظبي كأول موقع إماراتي على قائمة التراث العالمي للبشرية  والذي جاء لتميز المواقع الثقافية فيها وبشكل خاص الأهمية الجيولوجية والأثرية والتاريخية لجبل حفيت وحضارة هيلي وبدع بنت سعود ومناطق الواحات ونظام الأفلاج والتي تعطيها الكمالية والتنوع التي يصعب تواجدها في مواقع أخرى من هذا النوع في العالم فضلا عن إعداد ملف علمي متكامل وفق المعايير العالمية من قبل هيئة أبوظبي للثقافة والتراث على مدى ست سنوات منذ تأسيسها في عام
ليمثل إنجازا وطنيا تراثيا دوليا .
2005
وكان الاجتماع الـ 35 للجنة التراث العالمي باليونسكو بمشاركة الدول الأعضاء في اللجنة قد أجمع على أحقية إدراج المنظمة لهذه المدينة العريقة التي حافظت على مستوى عال من الأصالة بالرغم من خطوات التطور السريعة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة .
يذكر أن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) تسعى لحث دول العالم على تحديد المواقع التراثية الثقافية والطبيعية في كل منها وحمايتها والحفاظ عليها كونها تمثل قيمة كبيرة للبشرية وقد تجسد ذلك في معاهدة دولية أطلق عليها اسم (اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي) والتي تبنتها المنظمة عام 1972.
وأشادت جمعية الشحوح بجهود القيادة الرشيدة والمؤسسات المعنية في  مدينة العين التي  ما زالت تحافظ على صفاتها المحلية من المنظور العمراني والتي يعود الفضل الأول في ذلك إلى رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة الذي أصدر مجموعة من القوانين واللوائح التي تضمن محافظة المدينة على أصالتها وكمالها وسحرها التراثي .
وأشادت بالدعم الكبير الذي تلقاه مشاريع صون التراث الثقافي من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والاهتمام الكبير من قبل القيادة الرشيدة لمشاريع صون التراث.
وأثنت جمعية الشحوح على أداء  المواقع الأثرية والمباني التاريخية والمناطق الطبيعية في مدينة العين التي  لا تزال تحافظ على قيمتها الثقافية وكمالها ومحيطها ونسيجها العمراني الأصلي.
وأكد الجمعية على الأهمية الكبيرة للاعتماد الدولي لمدينة العين ودخولها قائمة اليونيسكو للمواقع التراثية الإنسانية العالمية ، مشيرة  إلى أن هذا الاعتماد يسهم بشكل كبير في إبراز المقومات السياحية والثقافية للمدينة.
وشكرت الجمعية  هيئة أبوظبي للسياحة  على جهودها والتي تعمل بحرص على الاستفادة من هذه المقومات وهذا الإنجاز الدولي المهم بما يعزز تنمية القطاع السياحي والثقافي على أوسع نطاق في الإمارة.
وقد دخلت مؤخرا مدينة العين قائمة اليونيسكو للتراث العالمي الإنساني ويأتي هذا الاعتراف الدولي الرسمي بالأهمية العالمية للإرث البشري في مدينة العين التي تعتبر قلب التراث والتاريخ لإمارة أبوظبي.
ويأتي اختيار مدينة العين لتميز وأهمية المواقع التراثية فيها وبشكل خاص الأهمية الجيولوجية والأثرية والتاريخية للعديد من المواقع الأثرية في المدينة ومن بينها جبل حفيت الذي تصل قمته إلى ارتفاع 1249 مترا وهي الأعلى في دولة الإمارات العربية المتحدة..
وتحتضن المنحدرات الشرقية للجبل نحو 500 قبر تاريخي تعود إلى 5 الاف سنة، وكذلك حضارة هيلي في العصور الحديدية والبرونزية وقبور منطقة بدع بنت سعود ومناطق الواحات ونظام الأفلاج التقليدي المحافظ عليه حتى الآن وهو نظام استخدم في ري واحات النخيل والمزارع.

تضمنت تدريبات على الفنون التراثية الجبلية
بلال البدور : ورشة " أجيالنا والفنون الشعبية " تفعيل لدور الموروث الشعبي في الحفاظ على أسس الهوية الوطنية.
محمد الشحي : جمعية الشحوح في ابوظبي تواصل منذ 20 عاما تعزيز ممارسة التراث بين الإجيال

أبوظبي : ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله والقيادة الرشيدة  باحياء الفن  التراث الشعبي والحفاظ عليه من الاندثار وبالتعاون مع ادارة التراث والفنون بوزارة الشباب والثقافة وتنمية المجتمع  نظمت جمعية الشحوح للتراث الوطني في صالة اكاديمية نادي الوحدة في مدينة الشهامة حفل الافتتاح التراثي الكبير للورشة التراثية " أجيالنا والفنون الشعبية " والتي ركزت على الفنون الجبلية.
واشرف على تنفيذ الورشة محمد عبدالله راشد بن رشيدين الشحي عضو مجلس الإدارة وممثلين عن الوزارة بمشاركة ثلاثين من أشبال الجمعية وتضمنت تدريبات وعروض من أشباب جمعية الشحوح للتراث الوطني في ابوظبي تضمنت فنون الدخلة واللقية والرواح والندبة والرزيف ورمي السيف .
وفي ختام الورشة قام احمد الجنيبي ممثل ادارة التراث والفنون بالوزارة بتكريم المدربين في الورشة .
ويأتي إطلاق الوزارة للدورة بالتعاون مع أكثر من 20 جمعية للفنون الشعبية على مستوى الدولة، وذلك خلال الفترة الممتدة من 3 إلى 30 يوليو الجاري.
وتستهدف الدورة شباب الموطنين من الفئة العمرية بين 9 و17 سنة، لأجل توثيق ارتباطهم بمكونات تراثهم الضارب بجذوره في عمق التاريخ، وتفعيل دور الموروث الشعبي في الحفاظ على أسس الهوية الوطنية.
وقال سعادة بلال البدور، الوكيل المساعد لقطاع الثقافة والفنون بوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، إن الدورة تأتي متناغمة مع أبرز الأهداف الإستراتيجية للوزارة (2011-2013)، والمتمثلة بالارتقاء بالحركة الفنية والحفاظ على التراث غير المادي، والحفاظ على الهوية الوطنية وتعزيز مقوماتها، كمنطلق لتحقيق التنمية المجتمعية الشاملة.
مضيفا أن برنامج الدورة متنوع ويشمل مختلف الفنون الشعبية، كالرقصات المحلية والحرف والصناعات اليدوية التقليدية، والألعاب الشعبية القديمة، وأيضاً تفاصيل ومقومات العرس التراثي.
فيما رحب محمدعبدالله راشد بن رشيدين الشحي عضو مجلس ادارة  جمعية الشحوح للتراث الوطني بالتعاون والاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة وترجمتها برامج الحفاظ على التراث الشعبي مؤكدا ان الجمعية ومنذ تاسيسها ومنذ قرابة العشرين عام وجمعيات الفنون الشعبية بالدولة لديها الكفاءات المحلية المتمكنة في نقل التراث الشعبي فيما تفتقد احيانا للميزانيات والدعم اللازم لتنفيذ ذلك وشكر بن لقيوس الوزارة على برنامجها المتميز معلنا استعداد الجمعية وتسخيرها كافة امكانياتها لدعم هذا البرنامج .
وقال : ان الورشة التراثية  تعد ترجمة حقيقة لأهداف الجمعية وتطلعاتها في حماية التراث الشعبي والحفاظ عليه من الإندثار .
ومن جانبه شكر الشحي الوزارة على استثمارها فراغ الطلاب الصيفي في عقد هذه الورشة وبالشراكة الناجحة مع جمعيات التراث والفن الشعبي بالدولة ومؤكدا ان هذا الواجب لهو واجب وطني مشترك نشارك سويا اليوم في الاحتفال في تحقيقة على ارض الواقع وسط اقبال كبير من الابناء وتشجيع متواصل من الاباء .
من جانبه، قال وليد الزعابي مدير إدارة التراث والفنون إن أهمية الدورة تنبع من ضرورة الحفاظ على التراث، فهو الحصيلة الإنسانية لجميع جوانب الحياة ومزايا تطورها ونموها، لافتا إلى أن الفنون الشعبية والتراثية في أي مجتمع تمثل ينبوع الثقافة والأصالة التي تغذي الوعي القومي والمجتمعي لدى الأفراد، كما تمثل الفنون الشعبية بأشكالها المتنوعة؛ مرآة تعكس ثقافة المجتمع وأسلوب حياة أفراده في كل مرحلة، فهي تسجل وعلى مر الأيام أشكال السلوك وأنماط التفاعل الاجتماعية وأنساق القيم والاستجابات في مختلف المناسبات والأحداث التي تقع في محيط الحياة الاجتماعية اليومية.
وأوضح أن الفنون الشعبية وما يرتبط بها أو ما تسجله من عادات وتقاليد من الملامح للتراث الحضاري للمجتمع، لم تأت من فراغ، بل هي نتاج التفاعل بين الأفراد والبيئة المحيطة على مر العصور.
وأضاف الزعابي أن تنوع برنامج الدورة سيضمن اقبالاً كبيراً عليها من الشباب والشابات، خصوصاً وأن التدريب واللقاءات ستتم في مقار الجمعيات المشاركة والمنتشرة على مستوى الدولة، كما ستشرف لجنة خاصة من الوزارة على سير الدورة، ومدى تحقيقها للهدف المنشود منها وهو نشر الثقافة التراثية والاحتفاء بالموروث والفنون الشعبية، وضمان رسوخ هذه المعارف والعادات عند أبناء وبنات هذا الوطن المعطاء.
يذكر أن الفنون الشعبية الإماراتية عديدة ومتداخلة، وهي فنون في معظمها تؤدى بشكل جماعي وبمناسبات مختلفة، كالاحتفالات باليوم الوطني والمولد النبوي والأعياد والأعراس وغيرها.

كلام صور :
من عروض تدريبات  الفنون الجبلية لجمعية الشحوح بابوظبي
فن الدخلة
فن الندبة
فن الرزيف
فن الرواح
لعبة السيف





جمعية الشحوح تهنيء رئيس الدولة ومحمد بن زايد لإدراج " يونسكو " مدينة العين على قائمة التراث الإنساني العالمي.
.......................................................................................................................................